التخطي إلى المحتوى
رونالدو يشعر بالحنين إلى مسقط رأسه!

كشف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد عن شعوره بالحنين والاشتياق إلى مسقط رأسه، جزيرة ماديرا بالبرتغال، وأنه يشعر بذلك بصفة خاصة خلال فترة أعياد الكريسماس.

وغادر رونالدو البرتغال وهو ما زال شاباً مراهقاً في الثامنة عشرة من عمره، بعد أن انتقل من فريق سبورتنج لشبونة إلى صفوف مانشستر يونايتد عام 2003.

ثم انتقل رونالدو مجدداً إلى ريال مدريد عام 2009 في صفقة قياسية جعلت منه اللاعب الأغلى في العالم حينها، وحقق اللاعب مع الفريق الملكي لقب الدوري الإسباني ولقب دوري أبطال أوروبا مرتين.

وتوج رونالدو (31 عاماً) بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم 2016 والتي تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية في وقت سابق من شهر ديسمبر الجاري، بعد أن حظى بعام استثنائي أحرز خلاله 42 هدف في 44 مباراة لعبها مع الريال، وتوج خلاله بلقب دوري الأبطال ولقب يورو 2016 مع المنتخب البرتغالي للمرة الأولى في تاريخه.

ونشر رونالدو صورة على حسابه الرسمي على “إنستجرام”، وعلق عليها قائلاً: “إنه الكريسماس .. هل أنا الشخص الوحيد الذي يشعر بالحنين إلى الوطن في هذا الوقت من العام؟! سيكون من الرائع أن أقضي بعض الأيام في جزيرتي، ماديرا، وأستمتع بكل المرح والسعادة التي أشعر بها هناك”.

رونالدو