التخطي إلى المحتوى
استقالة برانديلي من تدريب فالنسيا

تقدم المدرب الإيطالي تشيزاري برانديلي باستقالته من تدريب نادي فالنسيا الإسباني في خطوة مفاجئة من مدرب المنتخب الإيطالي الأسبق.

وتولى برانديلي مسؤولية تدريب الخفافيش نهاية سبتمبر الماضي، ولكنه فشل في تحقيق الفوز سوى في مناسبة وحيدة مع الفريق الذي يحتل المركز السابع عشر في ترتيب الدوري الإسباني.

ويأتي رحيل برانديلي وسط أنباء عن وجود خلافات في غرفة ملابس الفريق، ودخول مدرب روما وفيورنتينا الأسبق في صدام مع بعض اللاعبين مثل لاعب وسط الفريق دانيال باريخو.

وقدم برانديلي استقالته لمجلس إدارة فالنسيا اليوم الجمعة، وفي ظل توقف البطولات الإسبانية بسبب العطلة الشتوية. ومن المتوقع أن يدخل النادي الإسباني في مفاوضات مع المدرب الإيطالي من أجل التوصل لصيغة مرضية للطرفين لإنهاء التعاقد.

وكان برانديلي قد أعرب بوضوع عن عدم سعادته بالأجواء في ملعب ميستايا خلال الأسابيع الأخيرة، وطلب من رئيس النادي بيتر ليم أن يتعاقد مع لاعبين جدد في فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل لإنقاذ الفريق من منطقة الهبوط.

ويبدو أن بداية توتر علاقة برانديلي مع بعض لاعبي الفريق كانت في يوم 9 ديسمبر الماضي حين قال المدرب الإيطالي أن أي لاعب لا يرغب في تقديم كل ما يستطيع للنادي يجب أن يرحل.

ولم يؤكد فالنسيا رحيل برانديلي حتى الآن، ولكن موقع جول أعلن أن برانديلي اتخذ قراره بالفعل وسيصدر النادي إعلاناً رسمياً قريباً.

برانديلي، البالغ من العمر 59 عاماً، هو المدرب الرابع الذي يتولى مسؤولية تدريب فالنسيا خلال عام 2016 بعد رحيل كل من جاري نيفيل، وباكو أيستاران، وسالفادور جونزاليز.

ويستأنف فالنسيا نشاطه الكروي يوم الثلاثاء المقبل بمواجهة سيلتا فيجو في منافسات كأس ملك إسبانيا.