أنباء عن ترشيح تسيبي ليفني لمنصب الأمين العام المساعد للأمم المتحدة

سمير عماد
اخبار عالمية
سمير عماد13 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
أنباء عن ترشيح تسيبي ليفني لمنصب الأمين العام المساعد للأمم المتحدة

تحدثت مصادر إعلامية عن تقديم الأمم المتحدة اقتراحا بتولي تسيبي ليفني وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة منصب الأمين العام المساعد للمنظمة الأممية.

وتنتمي وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة لأسرة يمنية متشددة، كما تولت مهام عمل سرية في الموساد الإسرائيلي.

وشاركت ليفني في عمليات تجنيد للجواسيس كونها أحد فتيات الإغراء، كما شاركت في تنفيذ العديد من عمليات الاغتيال لمسؤولين فلسطينيين وعرب في أوروبا.

وفي حال إقرار الأمم المتحدة لتعيين ليفني، فإنها ستكون المسؤولة الأولى في الأمم المتحدة التي تضم سيرتها الذاتية اتهامات بارتكاب جرائم حرب وأعمال اغتيالات.

يذكر أن تسيبي ليفني صدر بحقها أوامر اعتقال في بعض البلدان الأوروبية، واستطاعت ليفني الهروب من بريطانيا أثناء زيارة لها خلال شهر ديسمبر / كانون الأول لعام 2009، في أعقاب صدور قرار من محكمة بريطانية باعتقال ليفني بالتزامن مع زيارتها للعاصمة البريطانية، على خلفية اتهامها بارتكاب جرائم حرب في غزة.

كما أعلن النائب العام في بلجيكا عن نيته توقيف ليفني خلال زيارة كانت مقررة لها في العاصمة البلجيكية بروكسل، على خلفية اتهامها بارتكاب جرائم حرب، الأمر الذي دعا ليفني لإلغاء زيارتها.

وكان تقرير غولدستون الشهير قد أدان مسؤولين إسرائيليين بينهم ليفني، بالمسؤولية الكاملة عن ارتكاب جرائم حرب في غزة، والتي أسفرت عن استشهاد نحو 14000 فلسطيني معظمهم من النساء والأطفال، بالإضافة إلى تشريد آلاف الأشخاص.

يذكر أن واشنطن استخدمت حق الفيتو في عرقلة تعيين سلام فياض رئيس الحكومة الفلسطينية السابق مبعوثا أمميا في ليبيا، الأمر الذي رحب به رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

وأشار نتنياهو خلال ترحيبه برفض تعيين فياض مبعوثا أمميا، إلى أنه حان الوقت لمنح إسرائيل تعيينات في المنظمة الأممية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *