التخطي إلى المحتوى
لتحقيق حلم عبور القطب الشمالي هيونداي تقوم بتهيئة سانتافي من أجل ذلك

تحلم شركات السيارات دائماً بتحقيق الأحلام التي يتمناها الناس ، هيونداي أيضاً بدأت بالعمل جاهدة من أجل تحقيق المستحيل وإحياء ذكرى مرور 100 عام على رحلة شاكلتون الذي حلم أن يكون أول شخص يعبر القطب الجنوبي .

كما نعرف في 1916 توجهت السفينة للقطب الشمالي لكن لم يتوقع شاكلتون أن تعلق سفينتة في الثلج و هذا جعلة يتخلى عن حلمة في عبور القطب الجنوبي من أجل إنقاذ طاقمة للعودة .

الأن قامت هيونداي بالعمل من أجل تهيئة سانتافي للظروف الجوية الصعبة كي تكون قادرة على قطع مسافة 5,800 كم على الثلوج في درجة تصل إلى -28 درجة .

قامت بتزويد سانتافي بإطارات ضخمة و رفعت مستوى السيارة عن الأرض كما قامت بتوفير نسب منخفضة جداً لناقل الحركة الأمر المهم الذي يساعد على القيادة في الثلوج .

وبعد المزيد من التعديلات أيضاً تمكنت شركة هيونداي من توفير سيارة متكاملة لتحقيق ذلك الحلم بعد مرور قرن ، وقامت بدعوة إبن حفيد شاكلتون من أجل عبور القطب الشمالي بهيواندي سانتافي الجديدة .