عمرو محمود ياسين: محمد رياض ساعدني كثيرًا بعد وفاة أبي

عبدالرحمن السراج
الفن والثقافة
عبدالرحمن السراج3 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ 12 شهر
عمرو محمود ياسين: محمد رياض ساعدني كثيرًا بعد وفاة أبي

قال السيناريست عمو محمود ياسين، إنه كان شديد التعلق بوالده، وعندما كان في أواخر أيامه شعر أنه مسؤول عنه، ووجد نفسه في حيرة بخصوص بعض الأمور مثل طريقة دفنه ومكان الصلاة عليه وهل القبر جاهز أم لا، كما فكر أيضًا في إمكانية إلغاء العزا من عدمها بسبب تداعيات أزمة انتشار فيروس كورونا.

وأضاف ياسين، خلال حواره مع الإعلامية لميس الحديدي مقدمة برنامج “كلمة أخيرة”، على قناة “on”: “لم يكن أبًا عاديًا لي، فقد كان فنانا عظيمًا وقدم الكثير للفن المصري، ورغم كل ذلك لم أشعر بغيابه عني لحظة واحدة، كان يحل لي كل المشكلات التي امر بها ولم أشعر أنني وحيد في أي يوم بسبب وجوده معي”.

وتابع: “في مكتبي حاطط له صورة كبيرة، لأنه علمني القيم والمبادئ وإني أزاي أبقى ملتزم في عملي وأحتوي أسرتي مهما كانت المشكلات كبيرة، كان شخص استثنائي ومش هيتكرر، وكان حكاية كبيرة مستحيل أنساها مهما حصل”، مشيرًا إلى أنه وجد نفسه في أزمة كبيرة عندما توفى فقد أصبح مسؤولًا أمام المجتمع المصري عن اسمه وكان ملزمًا بالرد على كل مكالمات العزاء التي تلقاها من أناس لم يلتقيهم من قبل، وذلك بمساعدة محمد رياض زوج شقيقته رانيا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *