الهيئة الشرعية بحي الوعر في حمص السورية تعلق صلاة الجمعة بسبب قصف النظام السوري

سمير عماد
اخبار عربية
سمير عماد10 مارس 2017آخر تحديث : منذ 6 سنوات
الهيئة الشرعية بحي الوعر في حمص السورية تعلق صلاة الجمعة بسبب قصف النظام السوري
على الرغم من اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه بين لجنة ممثلة لسكان حي الوعر وممثلين عن نظام بشار الأسد والجانب الروسي، وفي أول خرق لهذا الاتفاق، قامت قوات النظام السوري قامت بقصف حي الوعر المحاصر في مدينة حمص الواقعة بوسط سوريا.
كما ذكرت أنباء أن عن قيام الجانب الروسي بالتهديد بالتصعيد العسكري في حي الوعر، من أجل إجبار مسلحي المعارضة السورية المسلحة على الخروج من الحي أو عقد اتفاق مصالحة تفضي عمليا لتسليم الحي.
وشنت قوات النظام  السوري اليوم الجمعة عميات قصف مكثف على حي الوعر باستخدام الأسطوانات المتفجرة وقذائف المدفعية والدبابات والهاون، بحسب ما نشرته شبكة الجزيرة الإخبارية.
وأسفرت عمليات القصف التي قامت بها قوات النظام السوري عن سقوط جرحى، بالإضافة إلى دمار في الممتلكات.
وأدى قصف النظام السوري لحي الوعر إلى إصدار الهيئة الشرعية في الحي فتوى بتعليق صلاة الجمعة.
من جهته، ذكر موقع “سمارت” السوري للأخبار، والتابع للمعارضة السورية عن مصدر من لجنة التفاوض أن ممثلي الجانب الروسي قدموا مقترح يقضي بخروج ثلاثمئة عنصر من المعارضة المسلحة بسلاحهم مع عائلاتهم إلى محافظة إدلب.

وأضاف موقع سمارت نقلا عن المصدر أن ممثلي الوفد الروسي قامو بالتهديد بتكثيف عمليات القصف على حي الوعر، حال عدم قبول مقترحهم، والذي ينص أيضا على ضرورة انخراط من يتبقى من المقاتلين والمدنيين في “التسوية” مع النظام السوري، وأنه سيتم محاكمة ملا يشمله عفو النظام السوري بتهمة الإرهاب.

وقبل أيام، أعلنت روسيا  عن سريان هدنة ي الغوطة الشرقية بريف دمشق منذ السادس من شهر مارس / آذار الجاري إلى العشرين منه ف، لكن هذه الهدنة لم يتم تنفيذها مطلقا، إذ كثفت قوات النظام السوري بدعم من الميليشيات الشيعية الموالية لها المدعومة من هجومها على الغوطة الشرقية في محاولة لاقتحامها.

رابط مختصر