تعتزم بريطانيا بناء سفينة لتعزيز تجارتها الخارجية بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي

ريم بركات
منوعات
ريم بركات30 مايو 2021آخر تحديث : منذ 4 أشهر
تعتزم بريطانيا بناء سفينة لتعزيز تجارتها الخارجية بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي

في تصريح من رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” أن بريطانيا تعتزم بناء سفينة “وطنية” جديدة بعد قرار خروجها من الاتحاد الأوروبي لاستضافة فعاليات تجارية وتعزيز مصالحه.

تصريحات بوريس جونسون عن بناء سفينة وطنية جديدة

حيث أكد جونسون عبر بيان: “عندما تسعى المملكة المتحدة إلى اتفاقية تجارية جديدة.

ستوفر السفينة منصة عالمية للمفاوضات التجارية رفيعة المستوى وتعرض منتجات الشركات البريطانية”.

وأكد أن “دور هذه السفينة سيتم تسليط الضوء عليه وسيعكس المكانة الناشئة لبريطانيا كدولة تجارية بحرية مستقلة واسعة النطاق”.

وأضاف: “هذه السفينة سوف تصبح رمزًا كبيراً وقويًا حتى تتزامن بأن نصبح مشاركًا فاعلًا على المسرح العالمي”.

ومن المتوقع أن تلعب السفينة أيضًا دورًا كبير في ساحة السياسات الخارجية وسلامة البلاد.

وذلك من خلال عقد المؤتمرات والمحادثات الدبلوماسية الأخرى.

حيث أنها سوف تصبح أو سفينة وطنية تعمل في الخدمة من عام 1997، بعدما تم إخراج اليخت الملكي  من الخدمة وهو يخت “بريتانيا”.

كما سوف تبدأ السفينة بالعامل من عام 2022 وينتهي العمل منها خلال أربع سنوات ويقوم بتحديد التكلفة بعد الإعلان عن مناقصة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *