التخطي إلى المحتوى
الأمم المتحدة ترجئ انطلاق مفاوضات جنيف حول سوريا إلى 23 من فبراير

صرحت يارا شريف المتحدثة باسم مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا اليوم الإثنين، أن الجولة الجديدة من مفاوضات السلام السورية في جنيف، ستنطلق في الثالث والعشرين من فبراير / شباط الجاري.

وكان مقررا أن تنطلق الجولة الجديدة لمفاوضات جنيف في الثامن من فبراير / شباط الجاري، إلا أن دي ميستورا أعلن في جلسة مغلقة لمجلس الأمن الشهر الماضي، بتأجيل انطلاق الجولة الجديدة من مفاوضات جنيف إلى العشرين من الشهر نفسه.

وبذلك أرجئت الأمم المتحدة انطلاق الجولة الجديدة من المفاوضات مرة أخرى لمدة ثلاثة أيام.

وذكرت وكالة الأناضول التركية للأنباء، أن يارا شريف أوضحت أن المشاركين في الجولة الجديدة من المفاوضات، سيبدؤون في التوافد إلى جنيف قبل 20 من الشهر الجاري، حيث سيتم عقد اجتماعات تشاورية للوفود المشاركة مع دي ميستورا.

وتابعت يارا شريف، أن المبعوث الأممي يواصل فعالياته الدبلوماسية للعمل على نجاح الجولة الجديدة من مفاوضات السلام السورية، وأنه قام اليوم بدعوة الوفود السورية للمشاركة في مفاوضات جنيف.

وأوضحت يارا شريف، أن دي ميستورا لم يتخذ قرارا حتى الآن حول مشاركته في محادثات أستانا، والمزمع عقدها في الخامس عشر والسادس عشر من الشهر الجاري.

يذكر أن جولة جديدة من مفاوضات السلام السورية في العاصمة الكزاخية أستانا، ستنطلق بعد غد الخميس بمشاركة ممثلين عن فصائل المعارضة السورية، والنظام السوري، والدول الثلاث الراعية لاتفاق وقف إطلاق النار (تركيا، روسيا، إيران)، بالإضافة إلى مشاركة الولايات المتحدة الأمريكية والأردن.

وتهدف محادثات السلام السورية في أستانا، لتثبيت اتفاق وقف إطلاق النار، المبرم بين فصائل المعارضة السورية المسلحة والنظام السوري بضمانة تركية روسية، بالإضافة إلى بحث إجراءات وتدابير جديدة لمراقبة اتفاق وقف إطلاق النار.