التخطي إلى المحتوى
إستنفار أمني في سويسرا بسبب بلاغ كاذب من إمرأة بسبب خيانة زوجها !

قررت إحدى النساء ، أن تعاقب زوجها على طريقتها الخاصة ، وذلك بعد تقدمها ببلاغ كاذب حول وجود قنبلة في مطار جنيف ، من أجل إثناءه عن السفر.

وحسب إعترافات الزوجة أثناء المحاكمة ، فإنها ضاقت ذرعا بممارسات زوجها وخيانته لها ، من خلال علاقة مع زوجة أخرى ، لتقرر بعدها منعه من السفر عبر التواصل مع القوات الأمنية ، وإعطاء بلاغ كاذب حول وجود قنبلة في المطار ، وجدير بالذكر فإن هذه الزوجة تبلغ من العمر 41 سنة وهي أم لأربعة أطفال.

وكان البلاغ الكاذب من المرأة قد تسبب في حملة أمنية كبيرة من السلطات ما تكلف ماديا ، حيث أخلت قوات الأمن قاعة السفر بشكل كامل وفحصت البيانات الخاصة بآلاف المسافرين بشكل دقيق كما تم تشديد الإجراءات الأمنية في محيط المطار وتسببت كذلك في أزمة مرور على الحدود بين فرنسا وسويسرا وتأخر عدد كبير من الرحلات.

وقامت مكتب المدعي العام السويسري بإصدار بيان ، تضمن إتصال المرأة بإدارة الجمارك في المطار زاعمة أنها رأت شخصا يحمل معه قنبلة وسيتواجد في قسم المطار الفرنسي.

وقامت السلطات السويسرية بتتبع الرقم والوصول إلى منزل الزوجة ، حيث تم مداهمة المنزل من القوات الأمنية ، بعد التوصل إلى مصدر المكالمة الواقعة في بلدة آنسي التي تفصل المسافة بينها وبين حنيف نحو 45 كيلو مترا.